altخدمة : gabeel.net

29 سبتمبر 2013م

عقد فرع الحركة الفيدرالية الديمقراطية الإريترية مؤتمره التأسيسي، صباح اليوم الأحد التاسع والعشرون من سبتمبر 2013م ، وذلك بحضورأغلبية أعضائه من قياديين وكوادر وأفراد. 

في مستهل الجلسة ناقش المؤتمر اللائحة الداخلية للفرع، وبرامج المرحلة المقبلة، وعلى ضوء ذلك إنتخب قيادة الفرع المكونة من أربعة أعضاء هم: الزميلة سميرة صالح رئيسا للفرع، والزميل أبرهللي مقررا، والزميلة روتا قبرزقابهير أمينا للمالية، والزميل عمر طه الزبير عضوا.

عقب ذلك ناقش المؤتمر الأوضاع الوطنية الجارية، على صعيدي الوطن، وقوى النضال من أجل التغيير الديمقراطي ، وأجمع المؤتمرون على إدانة النهج السياسي للسلطة القائمة في إريتريا ، ورحبوا بالتحركات التي تسود وسط أفراد جيش الدفاع الإريتري، ودعوه إلى لإنحياز لشعبه. وأكد المؤتمرون على أن إنجاز بناء النظام الفيدرالي في إريتريا، لايعد فقط تجاوزا لمشكلات الماضي الإريتري، وإنما يمثل ضرورة ملحة في مواجهة المعضلات الحالية والتحدايات المستقبلية . وإنطلاقا من ذلك فإن المؤتمر توجه للشباب الإريتري للنضال عبر الحركة الفيدرالية الديمقراطية الإريترية. وأشاد المؤتمرون بدور جناح الحماية الشعبية في الحركة الفيدرالية الديمقراطية الإريترية ، وأكد شباب الفرع إستعداده لتعضيد نضاله الجاري .