Get Adobe Flash player

الحركة الفيدرالية

تنعى المناضل الاستاذ جعفر علي اسد

 

حملت الينا المواقع الاخبارية أنباء ماوددنا سماعها ولكن ايمانا منا بقضاء الله و قدره لا يسعني الا ان نقول انا لله وانا اليه راجعون و ندعوا الله تعالي ان يرحم المناضل الاستاذ جعفر علي اسد برحمته الواسعة و ان يغفر له و أن يجعل قبره روضة من رياض الجنة. لقد وهب المناضل الاستاذ جعفر جل حياته لشعبه مناضلا من أجل

 الحرية مساهما في رفع الغبن الذي حل بمجتمعه مدافعا عن فكره وهويته. لقد كان للفقيد دور بارز في فتح الباب لعدد مقدر من ابناء شعبه للحصول على العلم و المعرفة, كما انه لم يتوانى في ان يعمل في كل المواقع النضالية دون كلل. و ندعوا الله ان يسكنه جنات الخلد مع الصديقين و الشهداء, كما ندعوا الله ان  يلهم أهله و أحباءه الصبر وانا لله و انا اليه راجعون  

 

 

 

بشير اسحاق

رئيس المكتب التنفيذي  

للحركة الفدرالية الديمقراطية الارترية

 

Search our Website